قصة للأطفال

حوار بين جرثومتين في باحة مدرسة:

تقابل جرثومان
قال الأول للثاني: أراك هزيلاً وشاحباً ألم تعثر على عمل بعد؟
قال الثاني: لا إنني أحاول ولكنني لم أنجح
قال الأول: ..لماذا؟ فالأطفال هنا كثير وبإمكانك التسلل الى أحدهم بسهوله
قال الثاني :وهو يشير الى ولد يستند الى الجدار…إنني احاول مع هذا الولد منذ أيام ولكن لافائده
قال الأول: هل حاولت التسلل إليه عن طريق مايأكل ؟

أجاب الثاني : فعلت ولكنه لاياكل الطعام إلا طازجاً ونظيفاً!
قال الأول: هل حاولت التسلل اليه عن طريق الفاكهه فهي وسيله سريعه وناجحه.
قال الثاني صعب فهو يغسل الفاكهه جيداً قبل أن يتناولها .
قال الأول: إذن تسلل إليه عن طريق أسنانه.
قال الثاني: مستحيل ..إنه يحمل الفرشاة والمعجون معه وينظف أسنانه بعد كل وجبه .
قال الأول: لم يبقى إلا الحلوى هل فكرت بالتسلل إليه عن طريقها ؟
قال الثاني : فكرت بهذا ولكنه لايأكل الحلوى المكشوفه ولايقترب من بائعها .
هز الجرثوم الأول رأسه …
وقال: إذن عليك أن تتركه وتبحث عن ولد غيره لايفعل كل هذه الأشياء .

أرجو أن أكون قد وفقت في النقلالشارقة

أشكرك أختي على هذا المجهودالرائع
الله يجعله في موازين أعمالك
الشارقة

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.